فالينسيا يُوقع على أول خسارة لكيكي سيتين مع برشلونة .. ثنائية ماكسيميليانو جوميز تقدم فرصة ذهبية لريال مدريد من أجل الصدارة



انتهت منذ لحظات مباراة برشلونة ضد فالينسيا في منافسات الجولة الحادية والعشرين من الليجا الإسبانية موسم 2019-2020، والتي كانت على ملعب الميستايا في ضيافة فريق الخفافيش فالينسيا، وانتهت بفوز فالينسيا على برشلونة بهدفين دون رد، وهي الخسارة الأولى للمدرب كيكي سيتين مع برشلونة في مباراته الثالثة في القيادة الفنية للبرسا.

تشكيلة الفريقين

ودخل كيكي ستين في ثالث مبارياته مع البرسا بتشكيلة تكونت من مارك أندريه تيرشتيجن في حراسة المرمى، وكل من جوردي ألبا وصامويل أومتيتي وجيرارد بيكيه وسيرجيو روبيرتو في خط الدفاع، وفي منتصف الميدان بوسكتيست وأرثر وفرانكي دي يونج، وثلاثي المقدمة هم ليونيل ميسي وأنطوان جريزمان والصغير إنسو فاتي.
أما فالينسيا بقيادة ألبرت سيلاديس دخل المباراة بتشكيلة مكونة من خومي دومينيك حارس المرمى، وفي الدفاع دانييل فاس وإزيكيل جراي وجابريال باوليستا وجوسيه جايا، وفي متوسط الميدان فرانسيس كوكلين وكوندوجبيا وفيران توريس وكارلوس سولير، وفي الهجوم الثنائي كيفين جاميرو وماكسيميليانو جوميز.

أحداث المباراة

في بداية الشوط الأول استحوذ برشلونة على الكرة كثيرا ولكن دون خطورة على مرمى فالينسيا، ولكن على عكس مجريات المباراة نجح المدافع الأيسر خوسية جايا في اقتناص ركلة جزاء في الدقيقة العاشرة تسبب فيها المدافع جيرارد بيكيه وتحصل على بطاقة صفراء، وتقدم المهاجم ماكسيميليانو جوميز ليسدد هذه الركلة في ظل غياب باريخو قائد الفريق ومنفذ ركلات الترجيح، وذلك بسبب طرده في المباراة السابقة، ولكن جدار برشلونة المنيع تيرشتيجن قال لا وتصدى ببراعة لهذه الركلة وأبقى على النتيجة على حالها.

واستمرت الأمور كما هي طوال الشوط الأول ولكن كان هناك عديد المحاولات الخطيرة من جانب الخفافيش فالينسيا، والغريب أن برشلونة طوال الشوط الأول لم يسدد ولا مرة على مرمى فالينسيا، ولم يصنع ولا محاولة حقيقية على المرمى.

ومع بداية الشوط الثاني دخل فالينسيا بقوة مُدعما بجماهيره على ملعب الميستايا ونجح في تسجيل هدف التقدم في المباراة في الدقيقة 48، بعد تسديدة قوية من ماكسيميليانو جوميز واصطدمت بجوردي ألبا وتحولت داخل شباك البرسا، واحتسب الهدف عن طريق جوردي ألبا مدافع البرسا بالخطأ في مرماه.

وبعدها كثرت محاولات البرسا لتسجيل التعادل وتوالت الفرص ولكن يتصدى لها حارس ودفاع فالينسيا بكل قوة، ولكن فاجئ فالينسيا الجميع وسجل الهدف الثاني في الدقيقة 77 من نفس اللاعب ماكسيميليانو جوميز الذي سدد كرة مخادعة على يسار تير شتيجن ومنح التقدم لفالينسيا في المباراة بهدفين دون رد.

ثم سجل فالينسيا هدفا ثالث في الدقيقة 81 عن طريق المدافع باوليستا، ولكن حدث جدل كبير مع حكام الفيديو، وتم إلغاء الهدف وإعادة لعب الركنية، واس

وبهذه النتيجة يتوقف رصيد برشلونة عند 43 نقطة، وقدم فرصة ذهبية لريال مدريد ليفوز غدا على ريال بلد الوليد ويخطف الصدارة من البرسا ويفرق عنها 3 نقاط ستكون مهمة بكل تأكيد في مشوار الليجا، في حين تقدم فالينسيا للمركز الخامس حاليا برصيد 34 نقطة.

إرسال تعليق

0 تعليقات